التخطي إلى المحتوى
لبنان يفرض قيودا على السفر إلى بيلاروسيا
لبنان يفرض قيودا على السفر إلى بيلاروسيا

تحاول لبنان الحد من ضائقة الهجرة على الحدود مع دولة بولندا ،تحديدا والكثير من المهاجرين الأجانب والعرب وصلو حديثا لبيلاروسيا انطلاقا من مدينة بيروت، وفق تعيمم رسمي لبناني…

قامت لبنان في يوم الأربعاء بالإعلان عن وضع قيود للسفر لدولة بيلاروسيا، لمحاولة وضع حد لأزمة الهجرة على الحدود مع دولة بولندا.

أطلق المدير العام للطيران المدني فادي الحسن تعميم لجميع شركات الطيران من مطار رفيق الحريري الدولي، بيروت

إحتوى التعميم على ” حصر المسافرين المنطلقين من دولة لبنان إلى بيلاروسيا، باللبنانيين الذين يمتلكون تأشيرات دخول إليها أو الذين يمتلكون إقامة، بالإضافة لمواطني بيلاروسيا، والأجانب والعرب الذين يمتلكون إقامة هناك”.

هذا التنفيذ لفت إلى ” أنه إشتمل المسافرين بشكل مباشر أو العابرين ترانزيت من المطارات الوسيطة بين هذه البلدين”.

ووفق هذا التعيميم ” أن الكثير من المسافرين الأجانب والعرب وصلوا حديثا لبيلاروسيا انطلاق من دولة بيروت، وذلك في ظل ما تشهده الحدود البيلاروسية البولندية من ظروف صعبة”.

وحسب التعيميم “إكتشفوا بأن الهدف من هذا السفر هو إرتحالهم للحدود مع بولندا بهدف الدخول الى أراضي الاتحاد الأوروبي بمساعدة مع شبكات التهريب”.

وأشار أن ” هذا القرار إتخذوه لأنه هناك صعوبة في التفريق بين المسافرين الذاهبين لدولة بيلاروسيا كوجهة نهائية والمسافرين المهاجرين للإتحاد الأوروبي”.

وعلى حسب أحدث الأرقام الواردة عن الاتحاد الأوروبي، قام 7935شخصا بمحاولة الدخول للاتحاد الأوروبي من حدوده مع دولة بيلاروسيا لهذا العام.

منذ عدة أسابيع تقوم بولندا بمنع المئات من العراقيين المهاجرين المقبليين من دولة بيلاروسيا من الدخول لأراضيها بواسطة طرق غير نظامية، وذلك مع جعل الأخيرة التشديد على حدودها لتمنع رجوع المهاجرين إليها، ما جعل بقائهم عالقيين بين حدود البلدين في ظروف صعبة.

يقوم الإتحاد الأوروبي بتهم رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو بترتيب وصول هذه الموجة من اللاجئين للطرف الشرقي من التكتل وردا على العقوابات الأوروبية التي تم فرضها على بلده بعد القمع الوحشي الذي فعله نظامه بالمعارضة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.