التخطي إلى المحتوى
وصول المعارض الكوبي يونيور غارسيا الى اسبانيا
إسبانيا ..وصول المعارض الكوبي يونيور غارسيا

وصول المنظم الرئيسي للمظاهرات المخيبة للآمال في هافانا المعارض الكوبي غارسيا الي إسبانيا يوم الاربعاء كما جاء في مصادر لوكالة فرانس برس.

استناداً لما جاء أن غارسيا البالغ من العمر 39 عاما كاتب مسرحي أصبح من الشخصيات المعارضة للنظام الكوبي وتوقفت الأخبار عنه منذ الأحد الماضي حيث أنه وصل الى إسبانيا  مع زوجته بفيزا دخول سياحية دون ذكر أي تفاصيل .

عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك كتب غارسيا “وصلنا الى إسبانيا أحياء وبصحة جيدة وأفكار سليمة” متشكراً الأصدقاء ومن سأل عنه والأشخاص الذين ساعدوه في رحلته.

غارسيا مؤسس مجموعة الارخبيل للنقاشات السياسية حيث أصدرت هذه المجموعة دعوة إلى الخروج للاعتراض في 15/نوفمبر في هافانا مطالبين بإخلاء سبيل السجناء الكوبيين السياسين.

وكانت نتيجة التظاهرات الذي قام بها التجمع هي الفشل وذلك بسبب انتشار مكثف للشرطة واعتقال بعض القادة المعارضين الكوبيين لتوقف المظاهرات.

أعلن غارسيا في الأسبوع الماضي نيته بإقامة مظاهرة ذاتية وذلك يوم الأحد في العاصمة الكوبية حاملا معه وردة بيضاء وذلك بسبب قلقه من العنف المرتكب أثناء المظاهرات.

وبرغم ذلك لم يستطع غارسيا أن ينفذ ما كان ينوى له لأن الشرطه حرمته من مغادرة منزله ومنذ هذا الوقت توقفت الاخبار عنه مما أدي إلي اثارة الجدل في بيئته وبين مؤيديه.

كتب غارسيا بعد وقت من انقطاعه على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ” “كنت بدون وسائل إتصال منذ عدة أيام وأحتاج إلى معرفة أوضاع الأعضاء الآخرين في أرخيبييلاغو. وسأخبركم قريبا عن رحلتي”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.