التخطي إلى المحتوى
أسباب وطرق الوقاية من هشاشة العظام

اليوم سوف نتحدث عن أسباب وطرق الوقاية من هشاشة العظام فماذا يحدث لعظامنا مع تقدمنا ​​في العمر؟ لماذا في بعض الأحيان يصبح هشًا وسهل الكسر؟ السر هو أن العظام قد لا تكون قادرة على إنتاج خلايا جديدة بالسرعة التي تفقد فيها الأنسجة القديمة، وسوف تنخفض كثافتها تدريجياً بعد انتهاء سن البلوغ ويكون هذا هو سبب إصابة بعض الأشخاص بهشاشة العظام في سن معينة وهذه واحدة من أكثر مشاكل العظام شيوعًا لهذه الأسباب، بمجرد سقوط العظم وتعرضه لحوادث بسيطة أو عمل يدوي، يصبح العظم هش وسهل الكسر؛ فما السبب؟ كيف نحمي أنفسنا من الأذى؟ سوف نتعرف عن كل هذا من خلال الموضوع.

أسباب وطرق الوقاية من هشاشة العظام

مثلما يرتبط هشاشة العظام بعملية تكوين الأنسجة، فإنه يرتبط أيضًا بنقص هرمونات معينة في الجسم  مثل هرمون الاستروجين الأنثوي والأندروجين الذكري، ولكن هناك أيضًا عوامل قد تزيد من احتمالية الإصابة بالعدوى  بما في ذلك :

التاريخ العائلي: إذا كان أحد والديك أو أشقائك مصابًا بهشاشة العظام، فسوف يزداد خطر الإصابة بهشاشة العظام مع تقدم العمر.

الجنس: النساء أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام من الرجال، خاصة بعد سن اليأس وانقطاع الطمث.

بنية الجسم: كلما كان الجسم أنحف أو أخف وزادت احتمالية الإصابة.

مشاكل الغدد: يرتبط مرض هشاشة العظام بفرط نشاط الغدة الدرقية والغدد الكظرية، وقد ينتج أيضًا عن تناول الكثير من أدوية هرمون الغدة الدرقية علاج قصور الغدة الدرقية.

نمط الحياة: إذا كنت تعاني من سوء التغذية أو نقص الكالسيوم أو فقدان الشهية، أو إذا كنت مدخنًا فكل ذلك يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام، فضلاً عن قلة النشاط والتمارين الرياضية.

 الوقاية من هشاشة العظام

حافظ على صحتك: بعد التمرين  ستصبح العظام أقوى وتحافظ على مجموعة متنوعة من الأنشطة البدنية، ومن أفضل التمارين للحفاظ على صحة العظام وقوتها (المشي والجري والتنس وتمارين الضغط والقرفصاء واليوجا والرياضات المائية).

الحصول على الكالسيوم وفيتامين د: يحتاج الجسم إلى الكالسيوم لبناء العظام  ويحتاج إلى فيتامين د؛ لذلك من أجل تحسين امتصاص الكالسيوم، يوصى باتباع نظام غذائي صحي  بما في ذلك الأطعمة الغنية بفيتامين د  مثل صفار البيض، وكبد البقر، والأسماك الدهنية، والأطعمة الغنية بالكالسيوم، مثل الخضار الخضراء ومنتجات الألبان قليلة الدسم.

تجنب استخدام العادات والأطعمة الضارة مثل التدخين والمشروبات الكحولية والمشروبات الغازية والأطعمة التي تحتوي على الكثير من الملح والسكر لتقليل تناول الكافيين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.