التخطي إلى المحتوى
الصدفية وما هي أعراضها وكيفية العلاج والوقاية منها
الصدفية وما هي أعراضها وكيفية العلاج والوقاية منها

الأمراض الجلدية تتعدد أنواعها وتختلف أسباب الإصابة منها، ونحن من خلال موقع ركن نهدف إلى تقديم كافة المعلومات التي من شأنها تعمل على الحد من الإصابة بأي من الأمراض الجلدية، ومنها مرض الصدفية الذي سنذكر كافة التفاصيل عنه، والآن سوف نسرد إليكم الصدفية وما هي أعراضها وكيفية العلاج والوقاية منها.

ما هو مرض الصدفية؟

هو من الأمراض الجلدية التي تنتج عن حدوث تسارع بدورة حياة خلايا الجلد، ويمكن أن تكون الصدفية عاملاً في التراكم السريع لخلايا الجلد على سطح الجلد، وينتج عن ذلك الشعور المستمر بالحكة، وهو من الأمراض التي تظهر وتختفي وهو أيضاً مرضاً مزمناً.

أقرأ المزيد:

أنواع الصدفية

يوجد أنواع مختلفة من مرض الصدفية ومنها:

الصدفية النقطية:

وهذا النوع يستهدف الأطفال والأظافر، وفي بعض الأحيان يمكن أن ينتج بسبب الإصابة بالعدوى البكتيرية، ويعرف هذا النوع بوجود القشور الصغيرة التي تتواجد على فروة الرأس، والساقين، والذراعين، والجذع.

صدفية الثنيات:

والأماكن التي تصيبها عادة هي منطقة تحت الإبط، والمنقطة المحيطة بالأعضاء التناسلية وأسفل الثدي، ويمكن الإصابة به نتيجة الإصابة بالعدوى الفطرية، ويكون شكله على هيئة بعض الرقع التي تكون ملساء الشكل تتسبب في وجود جلد أحمر ملتهب كثيراً.

الصدفية المحمرة للجلد:

والتي ينتج عنها تغطية كافة أجزاء الجسم بالبقع الحمراء ويشعر بسببه الشخص المصاب بالحكة الشديدة والحرقة.

الصدفية اللوحية:

وهي من أكثر الأنواع انتشاراً وينتج عنها حدوث اللويحات أو الآفات التي تغطيها القشور الفضية، وفي أحيان تسبب الشعور بالحكة فقط وفي الأحيان الأخرى تتسبب بالشعور بآلام مبالغة.

صدفية الأظافر:

وذلك النوع يصيب الأظافر فقط وتتسبب في تغير لونها، ونموها بشكل غير طبيعي، وارتخاء الأظافر وفي الحالات الشديدة يمكن أن تتفتت الأظافر.

أعراض الإصابة بمرض الصدفية

ملاحظة وجود الأظافر بشكل أكثر سمكاً ويوجد بها ندوب كثيرة.

انتشار الطبقات الحمراء على الجلد والتي تتواجد عليها قشور ذو لوناً فضياً.

الإصابة بتيبس وتورم المفاصل.

في بعض الأحيان يصاب الأشخاص بنزيف بالجلد نتيجة لجفافه وتصدعه.

الشعور المستمر بالحكة،والتورم، والحرقة.

أسباب الإصابة بمرض الصدفية

أسباب الإصابة بمرض الصدفية

التدخين وشرب المواد الكحولية بشراهة، والتعرض للضغوطات النفسية.

الإصابة بالالتهابات الجلدية والتهابات الحلق.

إصابة الجلد بلدغات الحشرات، أو الإصابة بالجروح والخدوش، وفي بعض الحالات تنتج بسبب التعرض لحروق الشمس.

وجود فيتامين C بالجسم بأقل من المعدل الطبيعي.

كيفية العلاج من مرض الصدفية

حمض الصفصاف أو الساسيليك: والتي تكون مهمته الأساسية هي التخلص من آثار البقع الناتجة عن مرض الصدفية، ويتوفر بالصيدليات على هيئة صابون، أو شامبو، أو جل، أو غسول وينصح الأطباء أن يستخدم هذا النوع من العلاج مع علاجات البشرة الأخرى.

الكريمات: وهي التي تساعد على إبقاء البشرة رطبة.

قطران الفحم: ويساعد الفحم في التقليل من نمو تلك الخلايا ويأتي في صورة شامبو ويعالج الصدفية التي تصيب فروة الرأس، ولكن المشكلة الوحيدة به هو رائحته الغير مستحبة لدى الأشخاص.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.