التخطي إلى المحتوى
كيف تستغل وقتك بأشياء مفيدة؟

الوقت هو عنصراً هاماً في حياة الأفراد اليومية، فهو يعتبر ذو أهمية بالغة في تحديد وظائف الأشخاص وأدوارهم في أزمان وأقات معينة، وبالتالي إدارته والتحكم به جيداً تعطي للإنسان فرصاً أكبر وتقدمه نحو النجاح، وتمكنه أيضاً من القدرة على الربط والموازنة بين الواجبات المطلوبة والأهداف، ولا يمكن أيضاً تحقيق الموازنة بينهما إلا بواسطة تطبيق إدارة ناجحة للوقت، لذلك سوف يكون حديثنا في هذا المقال عن كيف تستغل وقتك بأشياء مفيدة؟ فتابعونا عبر موقعنا رُكن للتعرف على أهم الطرق التي تدور حول كيفية إدارة الوقت.

فنون ومهارات إدارة الوقت

  1. التخطيط.
  2. التنظيم.
  3. اختيار الأولويات وتحديدها.
  4. التوجيه.
  5. المتابعة.

الوسائل المهمة لإدارة الوقت

وهي تنقسم إلى وسيلتين أساسيتين وهما:

الوسائل التقنية

هي عن طريق الاعتماد على بعض الوسائل التقنية في إدارة الوقت، مثل المسجل الصوتي، والهاتف المحمول، والإنترنت، والفاكس، والبريد الإلكتروني والحاسبات الآلية، وكل هذه الوسائل تساعد كثيراً في المساعدة في إدارة الجهد والوقت ويتم ذلك عن تسجيل القرارات العامة، ومن ثم تسجيلها وتوزيعها، وكل هذه الوسائل تعتبر ذو أهمية بالغة جداً وذلك لما تمتاز به من دقة وسرعة عالية.

الوسائل الغير تقنية “الوسائل الشخصية”

يعرف أيضاً باسم “الأسلوب الاتكالي”، وهو الذي يعتمد فيه شخص على شخص آخر، مثل أن يقوم السكرتير بعمل كافة الأدوار والمهام نيابة عن مديره بالعمل، أي يعتمد في هذا الأسلوب الرئيس على مرؤوسيه، ولكن هذا الأمر له العديد من الفوائد ومنها رفع المستوى الكفائي بالعمل، وبالتالي هو يعطي المدير توفير بعض الوقت للاهتمام بالأمور الأكثر أهمية.

قد يهمك معرفة: ما هي طرق التعامل مع الناس بذكاء؟وما هي فنون التواصل؟

كيفية استغلال الوقت

الوقت يحتاج لإدارة وتنظيم كي نستفيد منه ولا يهدر وذلك من خلال أتباع خطوات تسهم في تنظيم الوقت لإنجاز المهام بعناية ونحصل من خلالها على نجاح تلك المهام والاستفادة باستغلال الوقت بشيء مفيد.

كيف تستغل وقتك بتحديد عدد اقل من المهمات:

هو الأمر الذي يمنح كل مهمة من المهام أن تأخذ وقتها الكافي لتحقق النجاح، فهي طريقة من الطرق التي تعزز النجاح، والإنتاجية، وتجعل الفرد يستثمر الكثير من وقته وطاقته في أشياء مفيدة.

الاحتفاظ بمذكرات يومية لتنظيم الوقت:

يجب الاعتماد على مذكرات يومية يقوم من خلالها الفرد بتوضيح كيفية إدارة وقضاء وقته خلال اليوم بأكمله، وهذا الأمر يساعده على معرفة الأنشطة المؤثرة من الناحية الإنتاجية، وهذه المذكرات يمكنها أن تظهر للشخص إذا كان هذا السلوك اليومي متوافقاً مع الأولويات الخاصة أم لا يتوافق، فيمكن أن يجلس الشخص ساعات طويلة يشاهد التلفاز في مقابل أنه يمكن أن يجلس مع عائلته.

كيف تستغل وقتك بأشياء مفيدة؟

الوسائل المهمة لإدارة الوقت قول “لا”:

إذا كان الفرد مفرطاً في قول “نعم” حتى يقوم بإرضاء جميع من حوله فذلك من شأنه أن ينشئ لديه بعض الالتزامات الجديدة، والأمر الصحيح هو أن يقول لا أعر فحتى الآن إن كان بوسعي أن أقوم بهذا أم لا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.