التخطي إلى المحتوى
ما هو فضل صيام يوم عاشوراء وتاسوعاء ابن باز
ما هو فضل صيام يوم عاشوراء وتاسوعاء ابن باز

ما هو فضل صيام يوم عاشوراء وتاسوعاء ابن باز، يوجد لصيام يوم عاشوراء فضل كبير عند المسلمين حيث بشّر به الرسول -صلى الله عليه وسلم- في حديث صحيح، وهو فضل يمنح للذي صام ذلك اليوم مخلصًا لله تعالى، لا ليرائي الناس أو نحو هذا، فما هو ذلك الفضل الكبير، في هذا المقال يتوقف موقع ركن مع توضيح فضل صيام هذا اليوم كما وضحه جمع من العلماء.

فضل صيام يوم عاشوراء ابن باز

إنّ أهمية صيام يوم عاشوراء كما وضحه الشيخ عبد العزيز بن باز هو أنّه يمحي سيئات السنة التي مضت، وهذا لما ذكر في حديث أبي قتادة الحارث بن ربعي -رضي الله عنه- أنّ الرسول -صلى الله عليه وسلم- سأله رجل:

“كيفَ مَن يَصُومُ يَوْمًا وَيُفْطِرُ يَوْمًا؟ قالَ: ذَاكَ صَوْمُ دَاوُدَ عليه السَّلَام قالَ: كيفَ مَن يَصُومُ يَوْمًا وَيُفْطِرُ يَومَيْنِ؟ قالَ: وَدِدْتُ أَنِّي طُوِّقْتُ ذلكَ، ثُمَّ قالَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: ثَلَاثٌ مِن كُلِّ شَهْرٍ، وَرَمَضَانُ إلى رَمَضَانَ، فَهذا صِيَامُ الدَّهْرِ كُلِّهِ، صِيَامُ يَومِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ، وَالسَّنَةَ الَّتي بَعْدَهُ، وَصِيَامُ يَومِ عَاشُورَاءَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ”،  والله أعلم.

سبب صيام يوم عاشوراء

لقد كان النبي – صلى الله عليه وسلم – لما جاء إلى المدينة ووجد أن اليهود صاموا هذا اليوم ، فلما سألهم عن سبب صيام هذا اليوم أخبروه قصته وهي: نجا موسى -عليه السلام- في ذلك اليوم من فرعون فصامه موسى شكرًا لله سبحانه وتعالى، فصامه اليهود، وفي هذا يقول ابن عباس رضي الله عنهما:

“قَدِمَ رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- المَدِينَةَ، فَوَجَدَ اليَهُودَ يَصُومُونَ يَومَ عَاشُورَاءَ فَسُئِلُوا عن ذلكَ؟ فَقالوا: هذا اليَوْمُ الذي أَظْهَرَ اللهُ فيه مُوسَى، وَبَنِي إسْرَائِيلَ علَى فِرْعَوْنَ، فَنَحْنُ نَصُومُهُ تَعْظِيمًا له، فَقالَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: نَحْنُ أَوْلَى بمُوسَى مِنكُم فأمَرَ بصَوْمِهِ”، والله أعلم.

حديث شريف عن يوم عاشوراء

ذكر عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أحاديث عديدة عن صيام يوم عاشوراء، منها ما يوضح السبب عن صومه، ومنها ما يوضح أهمية صيامه، ومنها ما يؤيد على مخالفة اليهود في صيامه، ومن هذه الأحاديث:

  • “قَدِمَ رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- المَدِينَةَ، فَوَجَدَ اليَهُودَ يَصُومُونَ يَومَ عَاشُورَاءَ فَسُئِلُوا عن ذلكَ؟ فَقالوا: هذا اليَوْمُ الذي أَظْهَرَ اللهُ فيه مُوسَى، وَبَنِي إسْرَائِيلَ علَى فِرْعَوْنَ، فَنَحْنُ نَصُومُهُ تَعْظِيمًا له، فَقالَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: نَحْنُ أَوْلَى بمُوسَى مِنكُم فأمَرَ بصَوْمِهِ”.

  • “حِينَ صَامَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يَومَ عَاشُورَاءَ وَأَمَرَ بصِيَامِهِ قالوا: يا رَسولَ اللهِ، إنَّه يَوْمٌ تُعَظِّمُهُ اليَهُودُ وَالنَّصَارَى، فَقالَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: فَإِذَا كانَ العَامُ المُقْبِلُ -إنْ شَاءَ اللَّهُ- صُمْنَا اليومَ التَّاسِعَ، قالَ: فَلَمْ يَأْتِ العَامُ المُقْبِلُ، حتَّى تُوُفِّيَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ”.

وفي ختام مقالنا نكون قد تطرقنا لموضوع ما هو فضل صيام يوم عاشوراء وتاسوعاء ابن باز، وتعرفنا أيضا على حديث شريف عن يوم عاشوراء وعلى سبب صيام يوم عاشوراء وأيضا فضل صيام يوم عاشوراء ابن باز.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.