التخطي إلى المحتوى
أعراض قرحة الفم وما هي أسبابها وكيفية علاجها
أعراض قرحة الفم وما هي أسبابها وكيفية علاجها

يمكن أن يصاب الأشخاص بالكثير من المشكلات التي تأتي بالفم، مثل الأنواع المتعددة من القرح ومنها التقرحات الفموية العادية، والحزاز المسطح أو حتى اللسان الجغرافي، واليوم سوف نسرد لكم عبر رُكن أعراض قرحة الفم وما هي أسبابها وكيفية علاجها.

ما هي قرحة الفم؟

القرح القلاعية كما يطلق عليها أيضاً وهي عبارة عن تواجد بعض البثور والبقع الصغيرة السطحية التي تتواجد على اللثة أو الأغشية المبطنة لمنطقة الفم، ولكنها غير معدية تماماً ولا تصيب الشفتين أيضاً كما هو الحال بقرحة البرد، ويمكن أن تأتي تلك القرح ولا تستمر لفترة تتعدى عن أسبوعين.

أعراض الإصابة بقرحة الفم

أعراض الإصابة بقرحة الفم
اسباب قرح الفم

 

وجود البثور التي ينتج عنها الشعور بالآلام والتي تتواجد داخل الحلق، أو اللسان، أو الخدود من الداخل.

الإصابة بالحمى، والشعور المستمر بالخمول.

يمكن أن يعاني الأشخاص المصابون بها بحرقة شديدة بالفم.

يمكن أن تتسبب بتضخم الغدد اللمفاوية وذلك في حالة الإصابة بالقرحة الحادة.

اقرأ المزيد:

ما هي أنواع قرح الفم؟

قرحة الفم الصغرى:

والتي عادة ما تكون صغيرة وتحمل شكلاً بيضاوياً، ولا تترك آثاراً على الشفاه ولا تستمر لفترة أكثر من أسبوعين ومن ثم تزول من تلقاء نفسها في معظم الحالات.

قرحة الفم الكبرى:

وتتكون تلك القرح وتتشكل بالفم بطريقة أكبر منها في قرحة الفم الصغرى، ولكنها أقل شيوعاً منها وفي معظم الحالات تتخذ شكلاً دائرياً بالفم وتكون مؤلمة كثيراً وينتج عنها ندبات واسعة ويمكن أن تستمر حتى 5 أو 6 أسابيع.

القرحة الهربسية:

وتستمر تلك القرحة إلى أسبوعين  وتكون في حجم رأس الدبوس، وفي أغلب الحالات تتكون بمجموعات من 10 إلى 100 قرحة داخل الفم.

أسباب الإصابة بقرحة الفم

أسباب الإصابة بقرحة الفم
أسباب الإصابة بقرحة الفم

 

الإصابة بالبكتيريا البوابية “الملوية” وهي البكتيريا نفسها المسببة للقرحة الهضمية.

غسول الأسنان بأنواع المعجون التي تحتوي على كبريتات لاورويل الصوديوم.

إتباع الأنظمة الغذائية التي تخلو من العناصر الغذائية الهامة مثل فيتامين B، والحديد، وحمض الفوليك.

الاستخدام المفرط لفرشاة الأسنان، أو حتى الإصابة بلدغات الخد العرضية.

حدوث التغيرات الهرمونية الناتجة أثناء فترة الحيض.

علاج قرحة الفم

استخدام غسول الفم الذي يدخل في تركيبته مادة “ستيرويدات الديكساميثاسون” والتي تعمل على التقليل من أعراض القرحة.

استخدام عقار قرحة الفم “تاغاميت” سيميتيدين.

الاعتماد على الكريمات الموضعية مثل “بنزوكاين أنبيسول”، و “امليكسانوكس أفثاسول”.

تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين B6، و B12، و حمض الفوليك، والزنك.

استخدام فرشاة أسنان ناعمة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.