التخطي إلى المحتوى
تفسير أنك رجعت صغير في المنام لابن سيرين
تفسير أنك رجعت صغير في المنام لابن سيرين

رؤية تغير السن في المنام سواء كان صغر السن أو كبر السن، يعد أمراً مبهماً للرائي، لذا يسعى الرائي لتفسير تلك الرؤية المبهمة ويبحث عنها ويسأل الكثير من المفسرين عن ذلك، وسنوضح اليوم رأى العالم الكبير ابن سيرين في تفسير أنك رجعت صغير من خلال موقع رُكن.

تفسير رؤية الرجل أنه تحول إلى طفل صغير

فسر العالم الكبير ابن سيرين وأيضاً وافقه عدد كبير من المفسرين والشيوخ المختصين بعلم تفسير الأحلام، أن تفسير رؤية صغر السن والتقرب من المرحلة العمرية للطفولة في المنام، قد يدل ذلك على القوة والصحة التي يتمتع بها الرائي.

وقد تكون دلالة وبشارة على مغفرة الله عز وجل له من الذنوب والمعاصي التي ارتكبها، حيث يري العالم ابن سيرين أنه إذا شاهد الرجل الكبير أو الشاب أنه تحول وعاد صغيراً كما كان أو طفلاً فهذا دليل على مغفرة الله له.

تفسير أنك رجعت صغير
تفسير أنك رجعت صغير في المنام لابن سيرين

 

وإذا وجد نفسه في المنام طفلاً صغيراً يلعب ويلهو ويمرح فهذا يدل على حاجته إلى المزيد من الاهتمام من المحيطين به والحنان والبراءة والاطمئنان وعدم تحمل المسئولية ورغبته في التخلص من الهموم والمشاكل المحيطة به، وأيضا جهله بمدركات الأمور، ودلالة تلك الرؤية ليست مبرراً لذلك، بل هي رسالة وإشارة لجعله ينتبه لتصرفاته وتحسه على تحمل المسئولية تجاه أسرته وحياته وتحفيزه على أخذ قرارات صحيحة والتعلم مما سبق لأنه لم يعد صغيراً كما كان بل صار رجلاً قوياً مدركاً لما حوله ولمحدثات الأمور.

قد يهمك أيضاً معرفة:

تفسير رؤية الفتاة العزباء أنها تحولت إلى طفلة صغيرة في الحلم

وفسر أيضاً رؤية البنت العزباء لكونها تعود للطفولة في المنام فهذا يدل على أنها في حاجه إلى الحنان والحب والاهتمام.

تفسير رؤية الرجل المتزوج أنه تحول إلى طفل صغير في منامه

ويري ابن سيرين أن رؤية تفسير أنك رجعت صغير أي أن تفسير حلم الرائي وإيجاد لنفسه أنه تحول وعاد إلى مرحلة الطفولة في المنام فهذا يدل على أنه بحاجه إلى الحنان والحب والاهتمام.

تفسير رؤية الرجل العجوز أنه تحول إلى طفل صغير في المنام

ويوضح ابن سيرين رأيه في رؤية الرائي وإيجاد نفسه أنه تحول وعاد إلى مرحلة الطفولة في المنام فهذا يدل على تمتعه بالقوة والصحة والحيوية التي تكون للشخص في مرحلة الشباب، والدليل على ذلك قوله – تعالى -:

[اللهُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَهُوَ العَلِيمُ القَدِيرُ] {الرُّوم:54}

 

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *