التخطي إلى المحتوى
أنواع داء السكري وما هي الأسباب وكيفية الوقاية والعلاج
أنواع داء السكري وما هي الأسباب وكيفية الوقاية والعلاج

داء السكري، هو من أكثر الأمراض شيوعاً بين الناس ويعد مرضاً مزمناً يأتي نتيجة وجود خلل ما في غدة البنكرياس في ضخ نسبة الأنسولين الكافية بالجسم، وما يحدث في بعض الحالات أيضاً هو عدم قدرة الجسم باستخدام الأنسولين بالشكل المطلوب، ويقدم لكم ركن أنواع داء السكري وما هي الأسباب وكيفية الوقاية والعلاج.

تشخيص مرض السكري

هي تلك الاضطرابات التي تحدث أثناء عملية بناء وهدم الأيض “الكربوهيدرات”، وما يحدث هو إما انخفاض بمعدل السكر بالدم عن طريق تدني إنتاج الأنسولين الناتج عن وجود تلف بخلايا “بيتا” المسئولة عن تصنيع الأنسولين وتلك الحالة تعرف باسم “سكري الأطفال، أم الحالة الثانية وهي مرحلة قصور البنكرياس في إنتاج الأنسولين بالجسم وذلك النوع بعرف باسم “سكري البالغين”.

ما هي أنواع داء السكري؟

  • النوع الأول:

وهو الذي يأتي بمرحلة الطفولة أو الشباب والذي يعتمد على الأنسولين، وما يحدث في هذا النوع هو عدم القدرة على إنتاج الأنسولين، ويستلزم أخذ الأنسولين يومياً وتأتي أعراضه بـ “استمرار الشعور بالجوع، إدرارا البول، الشعور بالعطش، بعض الاضطرابات بالرؤية، نقصان الوزن”.

  • النوع الثاني:

وعادة ما يصيب هذا النوع الأشخاص بقترة الأربعينات والتي تعرف بفترة “الكهولة” والتي تسبق سن الشيخوخة، وذلك النوع غير معتمد على الأنسولين وذلك يسبب عدم قدرة الجسم على ضخ كمية الأنسولين المناسبة، وتأتي بسبب زيادة الوزن، وتكون الأعراض مثلها بالمرحلة الأولى.

إقرأ أيضاً:

 داء السكري
أنواع داء السكري وما هي الأسباب وكيفية الوقاية والعلاج

كيفية الوقاية من الإصابة بالسكري

  • الثبات على الوزن المثالي، الذي يبتعد عن الزيادة أو النقصان “الوزن الصحي”.
  • مراعاة عدم الإفراط في تناول المحٌليات “السكريات”، ويمكن استبدالها بالفواكه.
  • ضرورة الابتعاد عن التدخين، والدهون وخاصة الدهون المهدرجة.
  • المحافظة على القيام بالتمارين الرياضية التي من شأنها العمل على تدفق الدم داخل الجسم وبالتالي تعزيز عملية التمثيل الغذائي ومن التقليل من معدلات السكر.
  • التقليل من أنواع الأغذية التي تحتوي على نسب عالية من الكربوهيدرات والتي تتمثل في المعكرونة، والأرز.

ما هي أعراض داء السكري؟

  • الجوع، والعطش.
  • الشعور باضطرابات بالرؤية.
  • الإحساس بالإرهاق والتعب.
  • تكيس المبايض، ووجود عدوى أو فيروسات فطرية مهبلية.
  • عدم القدرة على الانتصاب، ووجود عدوى بالعضو الذكري.
  • التبول بأوقات متقاربة جداً “إدرار البول”.
  • وجود عدوى وتلوث باللثة، أو المثانة.
  • انخفاض ملحوظ بالوزن لأسباب مجهولة.
  • التئام الجروح بطريقة بطيئة جداً.

مستويات السكر بالدم

يقوم فحص السكر بالدم بعد تناول “المحلول السكري” بساعتين وسوف نوضح تعريف القراءات لتشخيص داء السكري:

  • عندما يكون أقل 140ملغ \ ديسيلتر دليل على سلامة الشخص وعدم إصابته.
  • عندما يكون ما بين 140 _ 199 ملغ \ ديسيلتر دل ذلك على احتمالية إصابة الشخص بالسكر.
  • عندما تكون النسبة 200 ملغ \ ديسيلتر وما فوق أشار ذلك إلى إصابة ذلك الشخص بالسكري.